الاثنين، 30 مايو، 2011

خليها ذكرى

أعطاها الكتاب ورفع يده الأخرى ليسألها ما هذا؟ نظرت إلى الورقة الجافة بين أصابعه وضحكت. أخبرته أنها من يومين فقط كانت تقضى وقتها فى ممارسة تلك الهواية، فقالت صديقتها أنها كثيرا ما تقلب بين صفحات الكتب التى تأخذها منها وتكتشف أنها نسيت بداخله واحدة أو اثنتين. شاركها الضحك وتعجب من خصوصية ما تفعله "وكأنك تتركين جزءا منكِ، انها المرة الأولى التى أصادف فيها أحدا يعلّم الصفحات بأوراق الشجر .."

ردت بابتسامة خفيفة " انها الأنانية، عندما ترغب في أن يتذكر الناس رائحتك دائما"

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق