الأربعاء، 16 يونيو، 2010

على الهامش

أشياء بسيطة تحدث، تبدو تافهة فى بادىء الأمر، لكنها لا تلبث أن تكشفنا أمام أنفسنا، أننا لسنا بهذا التوازن والتماسك كما كنا نظن ... أو ندّعى، نستطيع مواجهة أعقد المسائل، بينما لا يمكننا إدراك ما معنى أن يقول أحدهم مثلا "صباح الخير" مع ابتسامة ودودة.
من هنا يجدر بنا القلق على ما يتعقد أكثر بداخلنا، وأننا مازلنا بحاجة إلى بعض من الهدوء .. والثقة، مازال ينقصنا مزيد من النوم لاستعادة النشاط الذهنى المتآكل .... أو الموت للأبد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق